عمليات الهيئة الرقم المجاني:8000007

مناقشة برنامج العمل بين إدارة المرور وهيئة النقل البري

-صنعاء/

ناقش اجتماع بصنعاء اليوم، ضم رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري وليد الوادعي، ومدير عام شرطة المرور العميد الدكتور بكيل البراشي، برنامج العمل المشترك للسلامة المرورية.

 

واستعرض الاجتماع بحضور مدير مرور الأمانة العقيد أحمد القحوم، ومدير فرع هيئة النقل بالأمانة محمد الشهاري، برامج العمل التي تم إقرارها في اجتماعات سابقة، ونقاط القوة والضعف والتجاوزات المرصودة، وسبل معالجتها.

 

وشدد الاجتماع على ضرورة تسهيل إجراءات الخدمات المقدمة للمواطنين، واستكمال تطبيع باصات الأجرة وتحديد خطوط السير وتأهيل فرز الباصات في القطاعات، وتوفير وسائل نقل في الخطوط التي لا تمر فيها الباصات.

 

كما تم مناقشة وضع مندوبي الفرز وتقييم أدائهم في الميدان والتأكيد على أهمية وضع معالجات ورفع مقترحات تسهم في الارتقاء بالأداء واقتراح المعالجات لأصحاب الباصات المحجوزة في مراكز الترسيم والترقيم.

 

واستمع المجتمعون إلى شرح حول سير العمل في الربط الشبكي بين الجهتين والذي يتم العمل فيه حالياً.

 

ونوه رئيس لهيئة تنظيم شؤون النقل البري، بجهود قيادة شرطة المرور في تحسين وتطوير العمل المروري والنجاحات المحققة في الميدان.

 

بدوره ثمن مدير عام شرطة المرور تعاون وتجاوب قيادة الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري، في تعزيز السلامة المرورية على الطرق.

 

وأشار إلى ما تم تنفيذه من أعمال بين الجهتين من منطلق الحرص على تكامل الجهود والأدوار بينهما .. مؤكداً أهمية الربط الشبكي بين المرور وهيئة النقل بالاستفادة من التكنولوجيا الحديثة لتسهيل الخدمات المقدمة للمواطنين.

 

وخرج الاجتماع بتوصيات أهمها تشكيل لجنة مشتركة لتقييم مستوى تنفيذ الأعمال خلال المرحلة السابقة واقتراح آلية عمل لتطوير الشراكة والتنسيق في بين الجهات ذات العلاقة في إطار موجهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى.

#الهيئة_العامة_لتنظيم_شؤون_النقل_البري

 

مناقشة مشاريع مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية

يمني برس- صنعاء/

ناقش اجتماع، عُقد اليوم بصنعاء، برئاسة وزير النقل، عبد الوهاب يحيى الدرة، مصفوفة المشاريع الاستراتيجية والاقتصادية والخدمية بمؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية ضمن الرؤية الوطنية للمرحلة الثانية (2021-2025م).

 

واستعراض الاجتماع مستوى الإنجاز للمشاريع ذات الأهمية التي نفذتها المؤسسة، والتي قيد التنفيذ والمتعثرة وآلية حلها بما يتناسب مع الوضع الراهن.

 

وأكد وزير النقل أهمية المشاريع الخاصة بقطاع النقل البحري لما لها من أهمية مباشرة في حياة المواطنين، مشيرا إلى حرص المجلس السياسي الأعلى في اجتماعه الأخير بقطاعات النقل المختلفة ومتابعته بشكل متواصل لكل أنشطتها.

 

فيما أوضح نائب الوزير، محمد الهاشمي، أن قيادة الوزارة تسعى لتقديم التسهيلات وحل كل الإشكاليات لتحقيق الأهداف التي تنهض بقطاع النقل مؤكدا ضرورة بذل المزيد من الجهود لتنفيذ خطط الرؤية الوطنية الخاصة بقطاع النقل لما لها من دور في مواجهة العدوان على اليمن.

 

بدوره أشار رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية، محمد أبوبكر إسحاق، إلى أن المؤسسة قامت بجهود كبيرة في تنفيذ خطط ومشاريع الرؤية الوطنية، مؤكدا أن مشاريع المؤسسة استراتيجية نوعية ذات أهمية على المستوى المحلي والدولي.

 

حضر الاجتماع وكيل وزارة النقل لقطاع الموانئ والشؤون البحرية خالد النمر ورئيس الهيئة العامة لتنظيم شئون النقل البري وليد الوادعي والوكيل المساعد لقطاع المطارات يحيى الكحلاني ورئيس وأعضاء الوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية بوزارة النقل والوحدات الفرعية في الهيئات والمؤسسات التابعة للوزارة.

مجلس النواب يجدد إدانته لاستمرار جــــــ رائم التــــ،ـقطـــــعات في مناطق ســــيطــــرة العـــ،ـدوان

-صنعاء/

 جدد مجلس النواب في جلسته، اليوم السبت، إدانته واستنكاره لاستمرار مسلسل جرائم التقطعات التي يرتكبها تحالف العدوان ومرتزقته في طور الباحة بمحافظة لحج.

واستنكر نواب الشعب جريمتي قتل الطفل أكرم محمد سيف العزعزي أمام والده برصاص قطّاع الطرق في مديرية طور الباحة بدون أي جرم اقترفه سوى أنه كان برفقة والده الذي يعمل سائق شاحنة بين محافظتي تعز وعدن، والسائق خالد عبدالله من أبناء إب الذي تم إنزاله من حافلته وقتله لرفضه تسليم مبالغ مالية للمتقطعين.

ونددوا باستهداف مواطن آخر في مديرية قعطبة بمحافظة الضالع، برصاص قناصة مرتزقة العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي في منطقة الزيلة في مريس بمديرية قعطبة، في خرق سافر للهدنة الأممية المعلنة.

واعتبر مجلس النواب، استمرار تلك الجرائم دليلاً على خروقات الهدنة وانتهاكاً سافراً لحقوق الإنسان وإرهاباً وتهديداً وإقلاقاً للسكينة العامة وزيادة معاناة أبناء الشعب اليمني والتضييق عليهم في تنقلاتهم في المناطق الواقعة تحت سيطرة تحالف العدوان.

وطالب نواب الشعب الأمم المتحدة بفتح مطار صنعاء الدولي بشكل كامل أمام المسافرين والمرضى والعائدين كحق مكفول من حقوق الشعب اليمني كون الطرق في مناطق سيطرة الاحتلال غير آمنة.

واعتبروا أي مساومة على تقييد حرية مطار صنعاء بعدد محدود للرحلات أو أي من الموانئ اليمنية جريمة بحق الشعب اليمني لا تقل بشاعة عن جرائم التقطعات التي تحصل بشكل شبه يومي لأبناء الشعب اليمني.

الرئيس المشاط يلتقي وزير النقل ونائبه

- صنعاء/

التقى فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم وزير النقل عبدالوهاب الدرة ونائبه محمد الهاشمي.

 

جرى خلال اللقاء مناقشة أوضاع قطاع النقل، وميناء الحديدة والصعوبات التي يعاني منها جراء العدوان الأمريكي السعودي والحصار على الشعب اليمني.

 

وتطرق اللقاء إلى ما يتعرض له المسافرون في الطرقات من قتل ونهب وانتهاكات من قبل تحالف العدوان ومرتزقته وآخرها قتل الطفل أكرم العزعزي، وكذا المواطن خالد عبدالله من أبناء محافظة إب الذي تعرض للابتزاز والقتل من قبل قطاع الطرق في المناطق الواقعة تحت سيطرة العدوان.

 

وفي اللقاء أكد الرئيس المشاط أن الإلغاء المتكرر للرحلات الجوية المقررة في بنود الهدنة الإنسانية عبر مطار صنعاء الدولي يشكل تنصلاً واضحاً من تحالف العدوان عن مقررات الهدنة.

 

وقال الرئيس المشاط :"إن الإلغاء المفاجئ للرحلات يحرم المواطنين الاستفادة من هذه الهدنة واعتبارها شبه معدومة".

 

وأشار رئيس المجلس السياسي الأعلى إلى أهمية فتح الطرقات لتخفيف من معاناة المواطنين في محافظة تعز، وفي بقية المحافظات.

 

من جانبه تطرق وزير النقل إلى ما يتعرض له المواطنون وملاك قاطرات النقل من إشكاليات وعوائق ونهب لممتلكاتهم، وقتل في الطرق الفرعية الترابية جراء قطع العدوان ومرتزقته للطرق الرئيسية المؤهلة للنقل، وهو ما يضاعف تكاليف النقل ويؤدي إلى ارتفاع الأسعار ويفاقم معاناة المواطنين.

 

وأكد وزير النقل أن فتح الطرق الرئيسية المؤهلة للنقل، سيشكل انفراجة كبيرة للمواطنين ويخفف من معاناتهم.

 

حضر اللقاء رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر الأحمر القبطان محمد أبوبكر إسحاق.

الرئيس المشاط يلتقي المبعوث الأممي بدار الرئاسة في العاصمة صنعاء

صنعاء/

التقى فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم بدار الرئاسة بالعاصمة صنعاء المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غراندبروغ وفريقه الخاص، بحضور رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي ورئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز بن حبتور ووزير النقل عبدالوهاب الدرة.

 

وفي اللقاء أكد الرئيس المشاط، ضرورة أن تسهم الهدنة الإنسانية في تخفيف معاناة الشعب اليمني وأن يلمس المواطن انعكاساتها الإيجابية من خلال التنفيذ الكلي لبنود الهدنة والعمل على صرف مرتبات الموظفين في كافة محافظات الجمهورية.

 

وأشار إلى الحجز والقرصنة المتكررة للسفن النفطية من قبل تحالف العدوان على خلاف بنود الهدنة الإنسانية رغم حصولها على تصاريح وصول من قبل مكتب التحقق والتفتيش التابع للأمم المتحدة.

 

وأوضح أن أعمال القرصنة والحجز التي تقوم بها دول العدوان بقيادة امريكا لسفن المشتقات يرفع الغرامات، ما يضاعف من معاناة أبناء الشعب اليمني وهو ما يتنافي مع غايات الهدنة الإنسانية.

 

كما أكد رئيس المجلس السياسي الأعلى ضرورة وصول السفن إلى موانئ الحديدة دون ابتزاز وقرصنة وحجز ينافي بنود الهدنة الإنسانية وأن يلتزم تحالف العدوان بتنفيذ بنود الهدنة بشكل كامل.

 

واعتبر الرئيس المشاط الإلغاء المتكرر للرحلات الجوية المقررة في بنود الهدنة الإنسانية عبر مطار صنعاء الدولي تنصلاً واضحاً من تحالف العدوان عن مقررات الهدنة وبنودها.

 

وقال ":إن الإلغاء المفاجئ للرحلات يحرم المواطنون من الاستفادة من هذه الهدنة واعتبارها شبه معدومة" .. مؤكداً ضرورة تحديد جدول للرحلات الجوية المقررة خلال فترة الهدنة بشكل كامل ولا يوجد أي مبررات لعدم القيام بذلك.

 

وأضاف الرئيس المشاط "هؤلاء يريدون أن تكتمل الهدنة ولا يحصل المواطن اليمني فيها على أي فائدة، ولا نخفف عنه أي أعباء وهذا غير مقبول".

 

ولفت إلى استمرار معاناة كافة موظفي الدولة جراء توقف المرتبات، فيما ثروات الشعب اليمني النفطية والغازية ينهبها اللصوص وبشكل مستمر ومكشوف.

 

وجدد فخامة الرئيس التأكيد على ضرورة اضطلاع الأمم المتحدة بدورها في الضغط على الطرف الآخر بتوريد كافة الموارد من الثروات النفطية والغازية والرسوم الجمركية والضريبية إلى حساب المرتبات لصرف مرتبات الموظفين في كافة محافظات الجمهورية، بدلا من نهبها وتوريدها إلى الحسابات الخاصة لبعض اللصوص.

 

وتابع" إننا حريصون على تخفيف معاناة المواطنين في تعز وبقية المحافظات التي تسبب بها العدوان ومرتزقته ".. مشيراً إلى ما يتعرض له المسافرون من نهب وخطف وقتل وكان آخرها قتل أحد أبناء السائقين في منطقة طور الباحة بمحافظة لحج، وقبلها السنباني وآخرين.

 

من جانبه قال رئيس مجلس النواب ":إننا في الجمهورية اليمنية محاصرون من قبل تحالف العدوان الأمريكي السعودي منذ سبعة أعوام".

 

وأشار إلى أن تحالف العدوان لم يتوقف عن الخروقات العسكرية ومنها الطائرة التي أسقطت في العاصمة صنعاء ولم نسمع أي إدانة للخروقات لا من مجلس الأمن ولا من الأمم المتحدة.

 

وأوضح الأخ يحيى علي الراعي، أن تحالف العدوان الأمريكي السعودي شن الحرب على الشعب اليمني بذريعة ما تسمى "شرعية هادي"، لكنه بعد سبعة أعوام من القتل والتدمير والحصار والجرائم المروعة بهذه الذريعة، عمل على إلغائها وتعيين عملاء آخرين بدلاً عنه.

#الهيئة_العامة_لتنظيم_شؤون_النقل_البري

#إعلام_هيئة_النقل_البري

مجموعات فرعية

0029109
Today: 2

للاتصال بنا

الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري

الادارة العامة:

اليمن صنعاء ظهر حمير جوار السفارة البريطانية

العمليات :

00967-1-308655

الرقم المجاني:

8000007

هــاتــف :

00967-1-308634

فــاكـس :

00967-1-308645

بريد الكتروني :

info@ltaa.gov.ye

 

دخول المستخدمين

صمم بواسطة الإدارة العامة لنظم وتكنولوجيا المعلومات

جميع الحقوق محفوظة © للهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري 2019-2020