وزير النقل يلتقي نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة [31/مايو/2021]

news-image-2021-05-31-at-101453-PMالتقى وزير النقل عامر المراني اليوم بصنعاء نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة “دانييلا كروسلاك”.

واستعرض اللقاء جهود البعثة في تنفيذ اتفاقية ستوكهولم والتنسيق لإعادة الانتشار والتسهيلات المقدمة من وزارة النقل من طرف واحد في سبيل انجاح عمل البعثة في محافظة الحديدة.

وتطرق اللقاء إلى الجوانب الانسانية لمعاناة الشعب اليمني جراء العدوان والحصار الذي تفرضه دول تحالف العدوان بقيادة السعودية من خلال القرصنة البحرية التي تمارسها في احتجاز ومنع دخول سفن المشتقات النفطية والدوائية والغذائية للشعب اليمني إلى ميناء الحديدة رغم حصولها على التصاريح من الأمم المتحدة.

وفي اللقاء أكد وزير النقل ضرورة رفع الحصار والسماح بدخول سفن المشتقات النفطية التي يتم احتجازها في عرض البحر كونها من الاحتياجات الضرورية لحياة الشعب اليمني الذي يعاني عدوان وحصار شامل منذ أكثر من ست سنوات.

وأشار إلى استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي من قبل العدوان بقيادة السعودية، وهو إغلاق مخالف للقوانين والاتفاقيات الدولية ولوائح منظمة الطيران الدولي، لافتاً إلى تداعياته الكارثية، إذ تسبب في منع أكثر من 42 ألف مريض من السفر للعلاج في الخارج ومنع العالقين والمغتربين من العودة إلى أرض الوطن.

وأعرب الوزير المراني عن الأسف لعدم تنفيذ مشروع إعادة تأهيل ميناء الحديدة حتى الآن رغم أن ذلك من المحاور الرئيسة التي نصت عليها اتفاقية ستوكهولم.

وطالب وزير النقل الأمم المتحدة بالضغط على تحالف العدوان بسرعة رفع الحصار الجائر على الشعب اليمني الذي يعاني أكبر مأساة انسانية في التاريخ والسماح للسفن المحتجزة في عرض البحر لدخول ميناء الحديدة.

بدورها أكدت نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، حرص البعثة والأمم المتحدة على تطبيق اتفاقية ستوكهولم بكل محاورها الرئيسة ومنها إعادة تأهيل ميناء الحديدة بهدف رفع معاناة الشعب اليمني وتوفير احتياجاته الضرورية.


طباعة   البريد الإلكتروني
0014971
Today: 41