عضو السياسي الأعلى السامعي يطلع على سير العمل بوزارة النقل وقطاعاتها [17/يناير/2021]

Image-2021-01-17-at-83655-PMاطلع عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي على سير العمل بوزارة النقل وقطاعاتها البرية والبحرية والجوية ومستوى الانجاز والخطة التطويرية وفقاً للمرحلة الثانية من الرؤية الوطنية 2021-2025 وتحليل الوضع الراهن.

وتفقد السامعي ومعه وزير النقل زكريا الشامي ورئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري وليد الوادعي ومدير مطار صنعاء الدولي خالد الشايف، مركز المعلومات البرية والبحرية والجوية وما يحتويه من بيانات ومعلومات دقيقة عن الحركة البحرية والجوية والبرية وحالات الطقس وغيرها من المعلومات ذات الأهمية بمجالات النقل المختلفة.

واستمع عضو السياسي الأعلى السامعي من وزير النقل إلى إيضاح عن التطورات التي تم إدخالها بالوزارة وقطاعاتها والاستفادة من التكنولوجيا الحديثة بمركز المعلومات بشأن حركات السفن والملاحة الجوية التي تعبر الأجواء اليمنية والرحلات البرية عبر شركات النقل الجماعي إلى مختلف المحافظات.

وقد أشاد عضو السياسي الأعلى السامعي بجهود قيادة وزارة النقل وقطاعاتها وهيئاتها ومؤسساتها في تحديث وتطوير العمل بقطاعات النقل المختلفة.

وقال" إن ست سنوات من العدوان، تعرض قطع النقل إلى تدمير كلي من مطارات وطرق ووسائل نقل، كبّد قطاع النقل خسائر كبيرة " .. مؤكداً اهتمام المجلس السياسي وحكومة الإنقاذ بقطاع النقل الذي يٌعول عليه دعم الاقتصاد الوطني.

فيما أكد وزير النقل أن الدول الكبرى ارتكز اقتصادها على الموانئ والمطارات وحققت إيرادات بمليارات الدولارات .. مستعرضاً الصعوبات التي تواجه عمل تطوير مجالات النقل وأبرزها الاعتداءات المتكررة على أراضي وحرم مشروع مطار صنعاء الدولي الجديد ومطار تعز الدولي والموانئ البحرية التابعة لمؤسسة موانئ البحر اليمنية.

Image-2021-01-17-at-83734-PMوأشار إلى أن الاعتداءات على المطارات والموانئ البحرية ستؤدي في النهاية إلى عجز العمل فيها وإعاقة تقديم الخدمات وتطويرها وتوسيعها.

وقال" إن اليمن يمتاز بأرض وموقع جغرافي هام، نتمنى تضافر جهود الجهات ذات العلاقة لاستغلال ثرواته بتحديث أداء المطارات والموانئ البحرية مقدراته، وهو ما سعى إليه تحالف العدوان من تدمير لمقدرات اليمن ومقوماته".

ولفت الوزير الشامي إلى أن الخطط التطويرية والمشاريع الإستراتيجية التي تم وضعها في مجالات النقل للعام 2021 تهدف للنهوض

بقطاعات النقل لما من شأنها تخفيف معاناة المواطنين جراء العدوان والحصار الذي يفرضه تحالف العدوان منذ نحو ست سنوات.

وقال" مشاريع النقل ذات أهمية للوطن والمواطن ومنها ما يخص الموانئ الجافة في صنعاء والمحيطة بأمانة العاصمة التي تم إعداد

الدراسات والتصاميم الهندسية لها باعتبارها تشكل نقلة نوعية في تنظيم النقل وغيرها من المشاريع في النقل الجوي والبحري التي

تندرج ضمن المرحلة الثانية من الرؤية الوطنية لبناء الدولة 2021-2025


طباعة   البريد الإلكتروني
0009987
Today: 31