عمليات الهيئة الرقم المجاني:8000007

وزارة النقل تدين استهداف العدوان لمنفذ عفار الجمركي

صنعاء - سبأ : أدانت وزارة النقل والهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري استهداف طيران العدوان لمنفذ عفار الجمركي في منطقة

السوادية محافظة البيضاء، والذي أودى بحياة عدد من المدنيين. واعتبرت وزارة النقل في بيان تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة م

نه هذه الجريمة إنتهاكاً سافراً للقوانين والمواثيق الدولية والإنسانية. وأشار البيان إلى أن منفذ عفار الجمركي موقعاً مدنياً وشرياناً

رئيسياً لتدفق القاطرات المحملة بالمواد الغذائية والأدوية التي تؤمن حياة أبناء اليمن في ظل استمرار العدوان والحصار منذ أكثر من

خمس سنوات. وأكدت وزارة النقل والهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري أن جرائم العدوان لن تسقط بالتقادم .. داعية المجتمع

الدولي والأمم المتحدة إلى الضغط على تحالف العدوان لإيقاف جرائمه وعدوانه ورفع الحصار عن اليمن.

رئيس الهيئة يواصل زياراته الميدانية في المنافذ البري في مختلف المحافظات

تواصلاً للزيارات الميدانية التي يقوم بها رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري الاستاذ وليد الوادعي للمنافذ البرية في المحافظات،تفقد رئيس الهيئة ومعه وكيل مصلحة الجمارك عدنان الغفاري
المكان المخصص للحجر الصحي الخاص بشاحنات نقل البضائع في مديرية الراهدة بمحافظة تعز.

واطلع رئيس الهيئة ووكيل مصلحة الجمارك على التجهيزات الفنية ذات الصلة باستقبال شاحنات البضائع التجارية والمواد الغذائية وعملية رشها وتعقيمها وتنفيذ مستوى الإجراءات الوقاية من تفشي جائحة فيروس كورونا.

وخلال الزيارة أكد رئيس الهيئة اهتمام وحرص المجلس السياسي الاعلى وحكومة الانقاذ الوطني بمحافظة تعز ومستوى الوعي المجتمعي الذي يحملهه ابناء هذه المحافظة وادراكهم بخطورة وباء كورونا.

واستعرض الوادعي المخاطر الجسيمة التي تحملة جائحة فيروس كورونا مستشهدا بما يحدث في دول العالم رغم كل الامكانيات الصحية والطبية الموفرة لهم.

وحث القائمين على ضرورة تنفيذ كافة القرارات الصادرة من اللجنة العليا للاوبئة والعمل بها في الميدان سواء للوافدين والشاحنات مشددا على عدم التهاون خاصة في المناطق الحدودية كون العدوان يتربص بالشعب اليمني لقتلة عبر نشر وباء فيروس كورونا.

رافقهم سعيد الوجيه مدير عام فرع الهيئة بمحافظة تعز.

رئيس الهيئة يؤكد اهمية تعزيز الاجراءات الاحترازية لمواجهة وباء كورونا في المنافذ البرية

اكد رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري الاستاذ وليد عبدالله الوادعي اهمية تعزيز مستوى الإجراءات الاحترازية التي أقرتها اللجنة العليا لمكافحة الأوبىه لمواجهة فيروس كورونا في المنافذ البرية .

واشار رئيس الهيئة خلال زيارته الميدانية لمنفذ عفار بمحافظة البيضاء ومعه وكيل مصلحة الجمارك عدنان الغفاري الى اهمية التعاون والتكاتف و العمل بروح الفريق الواحد مع كل الجهات ذات العلاقة في مواجهة ومحاربة الجائحة العالمية كوفيد 19 من الدخول والتسلل الى بلادنا.

ولفت الوادعي الى اهمية تسهيل حركة دخول الشاحنات والقاطرات المحملة بالبضائع التجارية والمواد الغذايئة والمشقات النفطية في المنافذ البرية بعد رشها وتعقيمها بطريقة صحيحة وصحية واضخاع سائقيها لفترة الحجر الصحي واستبدالهم بسائقين آخرين حسب قرارات اللجنة العليا للأوبئة.

وحث جميع العاملين في منفذ عفار والمنافذ الأخرى البرية سواء التابعين للهيئة والفرق الصحية والجهات الامنية إلى تكثيف الجهود وتحري الدقة والمتابعة المستمرة والتعاون من أجل المحافظة وانقاذ حياة الشعب اليمني من دخول وتفشيي جائحة كورونا العاليمة بين اوساط المجتمع اليمني.

ونوه بان تحالف العدوان بقيادة السعودية والامارات و اذنابهم من المرتزقة يسعون جاهدين وبكل الطرق الملتوية الى ادخال الفيروس لقتل الشعب اليمني الصامد لاكثر من خمس سنوات.

هذا وقد اطلع رئيس الهيئة ومعه وكيل مصلحة الجمارك عن كثب على مستوى سير العمل في منفذ عفار بمحافظة البيضاء ومستوى تعزيز وتنفيذ الجوانب الوقائية و الاحترازية المتبعة في المنفذ لمواجهة فيروس كورونا.

واستمع رئيس الهيئة ووكيل مصلحة الجمارك من العاملين في المنفذ الى شرح عن آلية الإجراءات المتبعة وعملية تنظيم الشاحنات والطرق الصحية المتبعة في عملية الرش والتعقيم وكذلك اجراءات فحص الوافدين من خارج البلاد في مراكز الحجر الصحي التي وفرتها اللجنة العليا لمكافحة الأوبئة في المنافذ البرية.

القائم باعمال محافظة الحديدة ورئيس الهيئة يتفقدان سير العمل بمنفذ حيس

 

 

تفقد القائم بأعمال محافظة الحديدة محمد عياش قحيم ومعه رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري الاستاذ وليد عبدالله الوادعي سير العمل بمنفذ حيس.

واطلعوا خلال الزيارة التي رافقهم فيها وكيل أول المحافظة أحمد البشري ووكيل مصلحة الجمارك عدنان الغفاري على الإجراءات الاحترازية التي يتم اتخاذها مع سائقي الشاحنات المحملة بالبضائع التجارية في إطار الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المستجد. واستمع قحيم ورئيس الهيئة من العاملين في المنفذ إلى شرح عن آلية العمل والإجراءات المتبعة، والإحتياجات المطلوب توفرها في عملية الفحص والتدقيق ومركز الحجر الصحي بالمنفذ. وأوضح قحيم أن زيارته للمنفذ تأتي للاطلاع عن كثب على الإجراءات والتأكد من توفر الإمكانات والتجهيزات ، والتعرف على الإحتياجات الضرورية والعمل على توفيرها. وأكد أهمية تشديد الرقابة وفحص الوافدين من خارج البلاد عبر المنفذ وإخضاعهم فترة الحجر الصحي والتأكد من سلامتهم وخلوهم من وباء فيروس كورونا. بدورة أكد رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري اهمية الالتزام بفترة الحجر الصحي سوء للوافدين او سائقي الشاحنات التجارية والالتزام بالإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية الصادرة من اللجنة العليا للأوبئة للمنافذ البرية. وبين الوادعي ان منفذ حيس سيحضى باهتمام الهيئة لاهميته والعمل على توفير مايحتاجه من امكانيات و رفده بالعاملين ذوي الاختصاصات الفنية والمهنية في مجال النقل البري والعمل على تطوير وتعزيز المنفذ. واشاد باهتمام وحرص قيادة محافظة الحديدة ودورها في تفعيل وتنشيط المرافق الحيوية ذات الاهمية الإقتصادية التي تلعب دورا هاما في تحريك عجلة الاقتصاد الوطني. رافقهم وكيل المحافظة المساعد مطهر الهادي ومديرا مديريتا حيس مروان حليصي والخوخة أمجد العميسي.

 

اجتماع لمجلس إدارة موانئ البحر الأحمر اليمنية برئاسة وزير النقل

ناقش مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية في اجتماعه اليوم برئاسة وزير النقل زكريا الشامي مستوى
تنفيذ الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا وفقا لقرارات اللجنة الوزارية العليا لمكافحة الأوبئة.

وأقر الاجتماع الذي حضره وكيل وزارة النقل للشؤون البحرية والموانئ خالد النمر ونائب مؤسسة الموانئ يحيى عباس

وأعضاء المجلس، العمل باللائحة التنفيذية للإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا بالمنافذ البحرية والتي أقرتها اللجنة

الوزارية العليا لمكافحة الأوبئة الثلاثاء الماضي برئاسة رئيس اللجنة، بحضور ممثلي الجهات ذات العلاقة.

وتتضمن اللائحة عدة نقاط أبرزها خضوع جميع السفن القادمة لموانئ البحر الأحمر اليمنية للحجر الصحي بالغاطس

الخارجي للميناء لمدة لا تقل عن 14 يوما من تاريخ مغادرة تلك السفن إلى آخر ميناء وتنفيذ إجراءات الفحص من قبل

مكتب الصحة بمحافظة الحديدة على طاقم السفينة أثناء تواجدها في الغاطس وغيرها من التدابير لمواجهة هذه الجائحة.

واستعرض الاجتماع الجوانب الفنية والإدارية لمؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية وآلية تحسين الأداء، بما يسهم في

إنعاش العمل الميداني بالموانئ وتلبية احتياجات الشعب اليمني من غذاء ودواء مشتقات نفطية.

وتطرق الاجتماع إلى الصعوبات التي تواجه عمل وأنشطة مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية في ظل العدوان والحصار واحتجاز السفن التجارية عرض البحر رغم تفتيشها في جيبوتي وحصولها على تصاريح الدخول من قبل اليونفم إلى ميناء الحديدة.

وفي الإجتماع أكد وزير النقل أهمية تعزيز الإجراءات الاحترازية في المنافذ البحرية لمواجهة فيروس كورونا.

وشدد على ضرورة تعزيز الوعي المجتمعي بخطورة الفيروس وطرق الوقاية منه .. حاثا قيادة مؤسسة الموانئ والعاملين فيها على الالتزام بالإجراءات الوقائية والتعاون مع الجهات ذات العلاقة في فحص السفن وتعقيمها والمساهمة في تسهيل دخول السفن وتفريغها.

ولفت الوزير الشامي إلى ما تتعرض له السفن التجارية من ضغوط وتأخير من قبل تحالف العدوان السعودي كإجراء عقابي للشركات التجارية البحرية المالكة للسفن، والذي يضاعف من الأعباء المالية، التي يتحملها المواطنين.

بدوره أوضح رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية القبطان محمد أبو بكر إسحاق، ما اتخذته المؤسسة من خطوات إستباقية لمواجهة فيروس كورونا وتطبيق قرارات اللجنة الوزارية العليا لمكافحة الأوبئة.

ولفت إلى أن المؤسسة تعمل على بقاء السفن في الغاطس لمدة 14 يوماً حسب المعايير الدولية ونزول طاقم طبي من مكتب الصحة بالمحافظة إلى السفن لإجراء الفحوصات والكشف الطبي على أطقمها قبل الدخول إلى الأرصفة.

وأشار القبطان إسحاق إلى تجهيز المؤسسة لمركز حجر صحي بالمركز الطبي لعمال وبحارة السفن بميناء الحديدة وعمل ورش توعوية للموظفين والعاملين بأعراض فيروس كورونا وطرق الوقاية منه.

وأكد التزام مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية بالقوانين والمواثيق الدولية عبر المنظمة البحرية الدولية “IMO” التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، فضلاً عن حصولها على شهادة المدونة الدولية “ISPS” .. مشيراً إلى أن السفن لا تدخل الميناء إلا بعد الحصول على تصريح من مكتب الأمم المتحدة للحماية والتفتيش.

مجموعات فرعية

0005051
Today: 6

للاتصال بنا

الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري

الادارة العامة:

اليمن صنعاء ظهر حمير جوار السفارة البريطانية

العمليات :

00967-1-308655

الرقم المجاني:

8000007

هــاتــف :

00967-1-308634

فــاكـس :

00967-1-308645

بريد الكتروني :

info@ltaa.gov.ye

 

دخول المستخدمين

صمم بواسطة الإدارة العامة لنظم وتكنولوجيا المعلومات

جميع الحقوق محفوظة © للهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري 2019